الجمعة، 20 مايو 2016

اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب يخلد الذكرى 43 لاندلاع الكفاح المسلح بتنظيم استعراضات و ووقفات تضامنية


خلد الشعب الصحراوي كافة يوم 20 ماي الذي يصادف الذكرى 43 لاندلاع الكفاح المسلح الحدث هذه السنة و ممنذ ثلاث سنوات كان شبانيا في مختلف محطات .

ذكرى اندلاع الكفاح المسلح ميزها حضور كبير للطاقة الشابة تعبيرا عن تواصل الاجيال على نفس الخط الذي رسمه هدائنا الابرار .

الحدث كان فرصة للوقوف ترحما على ارواح شهداء القضية و تضامنا مع اهالينا في المناطق المحتلة و اشادة بصمود المناضلين في مخيمات العزة و الكرامة .

الحفل اقيم بولاية اوسرد بكلمة ترحيبية للاخت مريم السالك احمادة عضو الامانة الوطنية والي الولاية رحبت فيها بالحضور و المشاركين ، ثم كلمة اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب القاه الامين العام لاتجاد الشبيبة عضو الامانة الوطنية ذكر فياه باهمية الحدث تاريخيا و اهمية التواصل بين الاخيال واهاب بالشباب الصحراوي اينما كان ودعاه الى اخذ الحيطة و تحمل المسؤوليات الجسام في ظروف صعبة تمر بها القضية و العالم , كما اشاد بنضالات الارض المحتلة و جنوب المغرب و بصمود اهالينا في مخيمات اللاجئين و الجاليات و المهجر و الاراضي المحررة .

ثم كلمة لوفد مجلس الامة الجزائري ثم كلمة لجمعيات الصداقة الكنارية .

ثم الاستعراضات المخلدة للحدث ولاية بوجدور لوحة لبلوح و لاية الداخلة لوحة الصيد البري ولاية اوسرد الصيد البحري ولاية العيون تغنجة و لاية السمارة مراحل صناعة الخيمة .

ليختتم الحدث بتظاهرة تضامنية وبمشاركة كافة المشاركين في اللوحات و جماهير و لاية اوسرد.

وفي المساء عقد الملتقى الثالث للمجموعات التطوعية تخللته محاضرات قيمة حول الوضعية الامنية و محاضررات دينية و اخرى حول التعليم .

0 التعليقات:

إرسال تعليق

الاكثر زيارة خلال اسبوع