السبت، 10 ديسمبر 2011

حضور المرأة الشابة في الحياة السياسية الواقع والافاق

حضور المرأة الشابة في الحياة السياسية الواقع والافاق
المرأة الشابة حاضرة بقوة في العمل داخل المجتمع وخارجه فهي تقدم كل الخدمات المطلوبة ، والدور الذي تلعبه المرأة الشابة اليوم يكمن في تواجدها داخل المجتمع من خلال العمل ، فلا تخلوا أي مؤسسة وطنية من الشابات كلن تعمل في مجالها داخل هذه المؤسسات ، فهي كاتبة ومعلمة وطبيبة وممرضة ومربية ومديرة واعلامية ، وكذلك نجدها ايضا تناضل داخل السلك الدبلوماسي .
فالمرأة الشابة حاضرة والمرأة بصفة عامة تعمل ليل نهار من اجل ان تنهض بهذا المجتمع الى مرتبة تسموا به نحو التقدم والحرية والاستقلال .
 لذلك مجد الدولة الصحراوية جندت كل الفئات وتكاتفت داخل هياكلها لتنصهر وتثمر العمل الجماعي الذي يحقق ربح المعركة المصيرية التي نخوضها ضد العدو المغربي الغازي.
المرأة الشابة اظهرت قدرتها على التكيف مع الواقع المعاش وقدرة تحملها له رغم ظروفه القاسية ، فقد اثبتت بجدارة انها موجودة في كافة الميادين ، وانها اعطت الغالي والنفيس من اجل هذا الوطن الذي نحبه جميعا ، ونقدم له ارواحنا على مذبح الحرية فداءا له ، ولقدسيته التي لايمكن ان نشارع فيها .
فالوطن يبقى دائما الحضن الدافئ لنا جميعا وهو نصب اعيننا وبؤرة قلوبنا فتبقى الارادة القوية والايمان الراسخ هما عزة ورفعة هذا الوطن .
بقلم : الشرفة الصالح

0 التعليقات:

إرسال تعليق

الاكثر زيارة خلال اسبوع